النشرة الشهرية

النشرة الجوية الشهرية لشهر فبراير/شباط لعام 2017

 

تحديث 6-2-2017

 

 

موقع ArabiaWeather.com - يُصدر موقع طقس العرب نشرته الجوية الخاصة بشهر فبراير/شباط من العام 2017 ، وقبل طرح التوقعات الجوية ننوه أنه تختلف طريقة إعداد النشرة الشهرية عن النشرات الجوية اليومية كونها تشمل فترة زمنية طويلة، لذا فهي قابلة للتعديل وتحتمل نسبة خطأ ويجب الاستفادة منها كنظرة عامة وليس كتوقعات حتمية ، وتالياً النشرة الجوية بالتفصيل:

 

 

الوضع العام:

 

من المتوقع أن تتأثر المنطقة بفعاليات جوية تجلب الامطار وانخفاض الحرارة خاصة في الفترة ما بين 11-14 الشهر إضافة الى الأيام الأخيرة منه، وسيكون سلوك درجات الحرارة متقلباً ما بين الانخفاض والارتفاع الا انه في المجمل سينتهي هذا الشهر بدرجات حرارة أقل من المعدل بقليل.

 

 

الأسبوع الأول 1-7 فبراير/شباط

 

تأثرت المملكة بكتلة هوائية باردة رافقها تساقط الامطار في شمال ووسط وجنوب المملكة، وقد كانت على شكل ثلوج فوق جبال الشراه حيث تراكمت الثلوج فوق جبال الشوبك والكرك والطفيلة، تبعها تشكل الصقيع في مناطق واسعة.

ومن المتوقع أن تبقى الأجواء باردة بوجه عام خلال هذه الفترة، فيما تنشط الشرقية في يوم 7 وتعمل على اثارة الغبار خاصة في المناطق الصحراوية وبشكل أقل في المدن الرئيسية، ويتوقع أن يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة في اليوم 7 لكن مع بقاء الحرارة الملموسة باردة.

 

 

الأسبوع الثاني 8-14 فبراير/شباط

 

تتميز الأيام الأولى من هذه الفترة بالتقلبات الحرارية ما بين الارتفاع والانخفاض، وتبقى الأجواء مغبرة في المناطق الشرقية فيما تنحسر عن باقي المناطق. وتكون الفرصة مهيئة لهطول زخات متفرقة من المطر في بعض المناطق يومي 8 و9.

وتنخفض درجات الحرارة عن معدلاتها العامة وترتفع فرص الأمطار نتيجة توقع تأثر المنطقة بفعالية جوية (منخفض جوي) خلال الفترة ما بين 11-14 الشهر.

 

 

الأسبوع الثالث 15-21 فبراير/شباط

 

تبقى المنطقة تحت تأثير تيارات رطبة حيث تستمر الفرصة لهطول بعض الأمطار المتفرقة خلال تلك الفترة في بعض المناطق، وتميل درجات الحرارة الى الارتفاع قليلا مع بقائها باردة بوجه عام، وتهب رياح شرقية الى جنوبية شرقية تزيد من الشعور بالبرودة خاصة في ساعات الصباح والليل.

 

 

الأسبوع الرابع 22-28 فبراير/شباط

 

تستقر الأجواء بشكل مؤقت في الأيام الأولى من الشهر، وتدريجيا ترتفع المؤشرات لتعرض المنطقة لفعالية جوية (منخفض جوي) تجلب الامطار والانخفاض بدرجات الحرارة خاصة مع الأيام الأخيرة من الشهر.

 

والله أعلم.