انقضاء أكتوبر / تشرين أول بأمطار دون المعدلات مع تعاقب فترات من الدفء والبرودة

ناصر حداد
ناصر حداد
متنبئ جوي - قسم تطوير النماذج العددية
2017/11/02 م ، 1439/02/13هـ
انقضاء أكتوبر / تشرين أول بأمطار دون المعدلات مع تعاقب فترات من الدفء والبرودة
انقضاء أكتوبر / تشرين أول بأمطار دون المعدلات مع تعاقب فترات من الدفء والبرودة

موقع طقس العرب – م. ناصر حداد – انقضى أكتوبر / تشرين أول بأمطار دون المعدلات في مختلف مناطق المملكة، فيما اقتربت درجات الحرارة من معدلاتها الاعتيادية.

 

وقد خلى الشهر المنصرم من أية أحداث وحالات جوية رئيسية، حيث اقتصر الأمر على هطول زخات من الأمطار على فترات في مناطق مختلفة من المملكة خاصة في الشمال والوسط بحمد الله، لكن تميزت تلك الهطولات بترافقها مع العواصف الرعدية في أكثر من مناسبة.

 

احصائيا، يعتبر أداء الشهر المطري دون المعدلات العامة، اذ لم تتجاوز أية منطقة رئيسية في المملكة نصف كمية الأمطار المفترضة لتاريخه، وقد تراوحت كميات الأمطار في المناطق الشمالية والوسطى بين 1-6 ملم، فيما حظيت منطقة رأس منيف إضافة الى الباقورة في الاغوار الشمالية بأعلى كمية أمطار حيث وصلت الى حدود 9-10 ملم، وقد خلت أغلب المناطق الجنوبية والشرقية من أية هطولات مطرية.

 

لكن لا تعكس هذه الأرقام الوضع العام للموسم، حيث لا يعتبر شهر أكتوبر / تشرين أول، من أشهر الشتاء الرئيسية، مقارنة مع الساحل السوري إضافة الى لبنان.

 

أما عن درجات الحرارة، فقد انخفضت الحرارة العظمى عن المعدل العام بحدود 0.33 درجة مئوية، بينما شهدت درجات الحرارة الصغرى (خلال ساعات الليل والصباح الباكر) ارتفاعا ملحوظاً عن معدلاتها العامة بحدود الدرجة والنصف.

 

ويوضح المنحنى البياني التالي، درجات الحرارة العظمى والصغرى المسجل في مدينة عمان وذلك خلال شهر تشرين أول، ولاحظ البداية الحارة نسبياً في الأجواء وفي بعض فترات الثلث الأخير من الشهر، كما كان تقلب درجات الحرارة واضحا بالأخص حول اليوم العاشر والأيام الأخيرة من الشهر.

 

 

وقد تم رصد أعلى درجة حرارة في مدينة عمان في الثاني من تشرين أول، حيث وصلت الى حدود 33.2 درجة مئوية، فيما هبطت ليلة 22 الشهر الى 12.2 درجة مئوية فقط، واقتربت من حاجز الـ 8 درجات مئوية فقط في مطار الملكة علياء الدولي والمناطق الصحراوية شرق المملكة.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً