علمياً ... لماذا لم تتساقط الثلوج في الأردن على عكس الدول المجاورة

رامي عبيد
رامي عبيد
متنبئ جوي- قسم الملاحة الجوية
2017/01/09 م ، 1438/04/11هـ
علمياً ... لماذا لم تتساقط الثلوج في الأردن على عكس الدول المجاورة
علمياً ... لماذا لم تتساقط الثلوج في الأردن على عكس الدول المجاورة

موقع Arabiaweather.com - رامي عبيد - شهدت كل من سوريا ولبنان خلال الــ 24 ساعة الماضية تساقطاً كثيفاً للثلوج على المرتفعات الجبلية إضافة لتساقط الامطار الغزيرة على السواحل، وفي نفس الوقت شهدت الأردن ووسط وجنوب فلسطين اجواءً مستقرة وشديدة البرودة مع هبوب رياح جنوبية غربية نشطة مع هبات قوية احياناً،فما سبب هذا الفرق الكبير في الأجواء على الرغم من قرب المسافة الجغرافية؟

 

في الحقيقة هناك عدة أسباب لهذه الفروق في الاجواء سنعرضها لكم في هذا التقرير :

 

1- عدم تعمق الكتلة الهوائية شديدة البرودة بشكل كافي نحو جنوب بلاد الشام حيث كان الأردن والأجزاء الوسطى والجنوبية من فلسطين على اطراف هذه الكتلة. 

 

2- مركز المنخفض الجوي بعيد عن الأردن وفلسطين وأيضاً مساره يتحرك بإتجاه الشمال الشرقي نحو وسط تركيا،ولكنه قريب نوعاً ما من سوريا ولبنان.

 

3- التيارات المرافقة للمنخفض الجوي (بسبب موقعه) جنوبية غربية أي انها تصل إلى اجواء الاردن وفلسطين  عبر الاجواء المصرية لذا فانها تكون جافة وغير قادرة على إنتاج الهطولات وتشكل السحب الكثيفة، في حين أن التيارات تصل إلى سوريا ولبنان عبر اجواء البحر المتوسط لذا فانها تكون مُشبعة بالرطوبة وتعمل على تشكل السحب الكثيفة وحدوث هطولات غزيرة سواء كانت مطرية أو ثلجية.

 

 

يذكر أن هذه ليست المرة الاولى التي تتساقط فيها الثلوج بكثافة في سوريا ولبنان في نفس الوقت الذي تشهد فيه الاردن وفلسطين أجواء مستقرة حيث تتكرر مثل هذه الحالات في الكثير من فصول الشتاء وذلك نظراً للموقع الجغرافي حيث ان موقع لبنان وسوريا الشمالي يجعلهما أقرب لمصدر الكتل الباردة كما ان وقوعهما على سواحل البحر المتوسط يزيد من فرصة تعرضهم للتيارات الرطبة وهذا يظهر جلياً في معدلات الامطار الكبيرة على المناطق الغربية من سوريا ولبنان والتي تزيد عن معدل الامطار السنوي في الكثير من الدول الأوروبية،في حين ان معدل الامطار في الاردن وفلسطين أقل من ذلك بكثير كلما إتجهنا للمناطق الجنوبية.

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً